في قسم تعليم بواسطة

تزوج عثمان بن عفان رضي الله عنه ابنتي النبي صلى الله عليه وسلم، ه ابو عبد الله عثمـان ابن عفـان الأمـوي القرشي، وهو الخليفة الثالث من الخلفاء الراشدين، كما أنه واحد من المبشرين بالجنة، والسباقين للإسلام، كنيته "ذا النورين"، وجلك لأنه تزوج باثنتين من بنات النبي عليه الصلاة والسلام، فتزوج أولا من رقية، ثم تزوج من أم كلثوم بعد وفاة رقية، يعتبر عثمان اول من هاجر للحبشة وذلك في سبيل الحفاظ على الدين، ثم قام باقي المسلمون باتباعه، كما أنه هاجر مع النبي في الهجرة الثانية للمدينة، وكان الرسول واثقا به يكرمه ويحبه لحسن عشرته وأخلاقه وحياته، كل ما ضحى به من أجل أن ينصر به الاسلام والمسلمين، تزوج عثمان بن عفان رضي الله عنه ابنتي النبي صلى الله عليه وسلم.

عثمان بن عفان تزوج بنتي الرسول

كان عثمان بن عفان من أحد أحب الصحابة إلى قلب الرسول صلى الله عليه وسلم، فقد كان من أكثر الناس كرما وحبا للإسلام، وبذل الكثير خلال حياته في سبيل الإسلام، وقد بشره الله بالجنة كما بشر أبي بكر وعمر ابن الخطاب، وبقية العشرة المبشرين، كما أن الله بشره بأنه سينال الشهادة، وبعد وفاة عمر بن الخطاب، بايع المسلمون عثمان بالخلافة، واستمرت خلافته لما يقارب 12 عام، وتم جمع القرآن الكريم في عهده، كما أنه عمل على توسعة المسجد النبوي والحرام، كما أنه تم فتح عدد من البلدان في عهده، فتوسعت الدولة الاسلامية، وكانت قبرص، افريقيا، كرمان، خراسان، وأرمينية من البلدان التي تم فتحها في عهده، كما أنه قام بإنشاء أول أسطول بحري يهدف لحماية شواطئ المسلمين من الهجمات البيزنطية، وتزوج عثمان بن عفان رضي الله عنه ابنتي النبي صلى الله عليه وسلم. 

من غسل عثمان بن عفان

كما ذكرنا مسبقا، أن الله كان قد بشر عثمان بن عفان ببشارتين ألا وهما أنه من العشرة المبشرين بالجنة، والبشرى الثانية كانت أنه سينال الشهادة، وتحققت، بحيث أنه في نصف مدة خلافته الثاني، حدثت الفتنة التي بدورها أدت لاغتياله، قُتل في يوم الجمعة غدراً، وفي أواسط أيام التشريق، وكان موصيا بأن يصلي عليه الزبير ويدفنه، وقد فعل ذلك، وتم دفته في البقيع، فكان عثمان أول من دُفن في البقيع، ليلة السبت، وكان عمره 82 عاما، ولم يكن عثمان ليغير السياسة المالية التي كان عمر قد وضعها، بحيث أنه سمح للمسلمين بأن يشيدوا القصور، يقتنوا الثروات، ويمتلكون الأراضي الواسعة المساحة.

ومن الجدير بالذكر أن المسلمين عاشوا في رخاء شديد في عهد عثمان بن عفان، فكان يوجه الكتب للولاة وعمال الخراج، إضافة لإذاعته كتابا على العامة. 

1 Answer

0 تصويت
بواسطة
 
أحسن إجابة
  • الإجابة الصحيحة: صح.
مرحبًا بك إلى اجاباتي، موقع اجاباتي يمكن المستخدمين من طرح أسئلتهم بمختلف المجالات مع إمكانية الإجابة على أسئلة الغير.

أسئلة متعلقة

...