في قسم معلومات عامة بواسطة

حكم الاستعانه بصديق على قضاء الدين، يعبر الدين عن ما يستحق الأداء من ذمم على صاحبه، وقد يكون بأشكال مختلفة، كأن يكون سلعةً، أو مبلغا محددا من المال، ويذهب الناس إلى الدين عند شعورهم بالعجز وعدم المقدرة على شراء احتياجاتهم، ونفقات حياتهم، لذا فإنهم يذهبون لمن يعتقدون أن لديه مال فائض بإمكانه إقراضهم مبلغا معينا منه، من أجل سداد حاجاتهم ورغباتهم، أو من الممكن أن يلجؤوا للشركات التي تبيع بالأقساط، أو بالدَّين، وكثير من الناس ما يلجؤون للدين في حال اضطرارهم لذلك، فهم لا يملكون أي خيارات أخرى متاحة، فما حكم الاستعانه بصديق على قضاء الدين.

حكم الاستعانه بصديق على قضاء الدين ما هو

لا يلجأ إلى الدين إلا من اضطر لذلك، كأن يلجأ الأب لطلب الدي من أحدهم من أجل تسديد الرسوم التعليمية لأبنائه، وهذا هو الأصل، ولكن قد يلجأ بعض الناس للدَّين من أجل شراء أمور ترفيهية ولا حاجة لها أو لوجودها من الأساس، كالسفر والكماليات، وعلى الانسان الابتعاد على هذه الصورة من الدين، فليس على الإنسان العيش برفاهية على حساب غيره من الناس، وعليه أن يتذكر أن الدين يظل ذمة في رقبة صاحبه، ولا يمكن لهذه الذمة أن تزول إلا بأن يؤدي صاحبها لكل ذي حق حقه، ويسد ديونه، وتعني الاستعانة بصديق على قضاء الدين، أن يفرج أحدهم كربة صديقه من خلال سداد ما عليه من ديون وذمم، وفي هذا تفريج للكربات وهي صفة محمودة، ولمعرفة حكمها، يرجى متابعة التعليقات في الأسفل.

1 Answer

0 تصويت
بواسطة
 
أحسن إجابة
الجواب الصحيح على حكم الاستعانه بصديق على قضاء الدين، هو جائز شرعا.
مرحبًا بك إلى اجاباتي، موقع اجاباتي يمكن المستخدمين من طرح أسئلتهم بمختلف المجالات مع إمكانية الإجابة على أسئلة الغير.

أسئلة متعلقة

...